الخميس، 6 يوليو، 2017

هكذا رد سليم الرياحي على بيان كبارات النادي الافريقي


في تصريح خاص ل»الصباح نيوز» أنه لن يعير اهتماما لهذه البيانات التافهة والتي تحاك في السرية وفي الغرف المغلقة مشيرا الى أن هيئته المديرة ستواصل عملها بصفة عادية الى حين ضبط احتياجات كل الفروع لانطلاقة الموسم الجديد وبعدها سيتم الدعوة لجلسة انتخابية تكون مفتوحة للراغبين في خدمة الجمعية لا للراغبين في التمعش منها.
وأوضح الرياحي بأن هذه الاحتماعات الانقلابية جاءت لتقيم الدليل على أن كل المؤمرات التي يتعرض على الافريقي هي من تدبير ما يسمى برجالاته الذين باتوا علته الاولى والأخيرة والذين لولا تحركاتهم المشبوهة لكانت نتائج الافريقي أفضل بكثير من الذي تحقق.
وعن اعلان هيئته الانسحاب من تسيير النادي بعد الجلسة العامة العادية،أكد الرياحي بأن هذا القرار كان في ظرف خاص ولكن الوضع قد تغير الان خاصة وان الفريق تنتظره مباراة هامة غدا كما ان التحضير لانطلاقة الموسم الجديد من
انتدابات وتربصات تفرض على الهيئة مواصلة عملها في انتظار تسليم النادي لاياد أمينة لا أياد غادرة وخبيثة
عربي باي