الأربعاء، 22 مارس، 2017

النادي الإفريقي: عودة المغضوب عليهم وبداية إعادة ترتيب البيت


قرر مجلس التأديب المنعقد بالنادي الإفريقي الاكتفاء بتوبيخ اللاعبين الخمسة المحالين عليه وهم مكرم الميساوي وأسامة حسني وأمين بنور ومحمد السوسي وخالد الحاج يوسف بسبب ما اعتبرته الهيئة قلة انضباط عند مقاطعتهم للنشاط على خلفية عدم الحصول على مستحقاتهم.

• بداية الانفراج:
تسعى الهيئة في الأيام القليلة المقبلة حلحلة موضوع المستحقات وتنزيلها بحسابات اللاعبين، ناهيك وأن هذا الموضوع أثر سلبا في نتائج الفريق، ودفع أكثر من لاعب إلى إمضاء عقود مبدئية مع فرق أخرى وبالتالي لن يكونوا على ذمة الفريق الموسم المقبل، وهو الخطأ القاتل الذي ارتكبه المسؤولون في عدم مفاتحة أي لاعب على مشارف نهاية العقد في موضوع التجديد ما تسبب في خسارة مضاعفة للفريق.
• الزوابي يعود:
عاد المدرب حافظ الزوابي للاشراف على المقاليد الفنية لكرة اليد بالنادي الإفريقي رفقة محمد حيحي، الزوابي أنهى ارتباطه مع المنتخب الوطني منذ فترة وهو مصر دون شك على النجاح مع الفريق والحصول على لقب ليكون رسالة مضمونة الوصول لمن خذلوه وانهوا علاقته بالمنتخب بعد خيبة كأس العالم الأخيرة بفرنسا.
• تغيير آخر:
قرر رئيس الفرع حسين قندورة تكليف ماهر كريّم بخطة مدير فني للشبان وتحديد مسؤوليات كل طرف بالفرع حتى لا تتداخل الأدوار ويتجاوز الفريق هذه المرحلة الصعبة سريعا
الرأي الجديد
عربي باي